طفلك


كيفية التعامل مع الطفل العنيد

كيفية التعامل مع الطفل العنيد ، بدايه من سن السنتين في حياه الطفل يبدا الطفل في التعبير عن نفسه من خلال سلوكيات قد تعتبر صحيحه وقد تكون خاطئه و قد يتمرد الطفل  و يعبر عن رفضه لاوامر والديه و يظهر ذلك الشعور في السنوات الاولى من عمره  لذلك  هناك طرق م

كيفية التعامل مع الطفل العنيد

كيفية التعامل مع الطفل العنيد ، بدايه من سن السنتين في حياه الطفل يبدا الطفل في التعبير عن نفسه من خلال سلوكيات قد تعتبر صحيحه وقد تكون خاطئه و قد يتمرد الطفل  و يعبر عن رفضه لاوامر والديه و يظهر ذلك الشعور في السنوات الاولى من عمره  لذلك  هناك طرق معينه يجب ان تتبعها الام للتعامل مع طفل عنيد لان التصرف بشكل خاطئ في التعامل مع الأطفال العنيدة يزيد الامر سوء لذلك نقدم لك سيدتي في هذا المقال طرق كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي و طرق التعامل مع الطفل العنيد والعصبي في عمر الثلاث بشكلّ صحيح 

 

 كيفية التعامل مع الطفل العنيد

حالة العند و العصبيه عند الطفل العنيد من السلوكيات التي تدل على مشاعر الكراهيه و النفور من الطفل العنيد في التعامل مع الاشخاص الذين يحيطون به و يمكن ان يصدر هذا السلوك من الأطفال عن وعي او بدون وعي ويحتاج الطفل العنيد الى الاهتمام و الرعايه البالغه و عدمّ الاستسلام  و الاسراع في معالجه هذا السلوك للتعامل مع الطفل العنيد وعدمّ تعويد الطفل العنيد على نيل مطالبه بكثره البكااء و كثره الالحاح و يجب الا يكون تصور الطفل في ذهنه بان جميع افراد الاسره هم رهن رغباته لذلك يجب على الوالدين ان يعودوا الطفل العنيد على طاعتهم و مساعده الطفل العنيد على كسب شخصيه مقربه و محببه بين الناس في المستقبل و قد ينتقل سلوك العناد بين الأطفال يمكن ان يصبح الطفل العنيد مثال يقتدي به من قبل اطفال اخرين و من مظاهر العناد و العصبيه عند الطفل هي الصراخ الشديد و المشاجره مع اقرانه و اخواته و والديه و مص الاصابع و قضم الاظافر و الاصرار على ما يريده بشدة ، فيما يلي سنوضح لكي كيف تتعاملين مع الطفل العنيد و تجنب السلوك العنيد في كيغية التعامل معه و طريقة التعامل مع الطفل العنيد كثير البكاء و تربية الطفل العنيد 
 

تتعدد الاساليب و الطرق في كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي منها 

أولا في التعامل مع الطفل العصبي والعنيد يجب التفاوض مع الطفل العنيد والعصبي لان الطفل يحتااج الي الشعور بالسيطره في حياته الخاصه بدون تلقي اي اوامر من الاخرين لذلك يجب على الآباء و الامهات محاوله التفااوض مع الأطفال و مناقشه الأطفال في ما يريدون و سماعهم و فهمهم جيدا و منحهم ايضا بعض من الحريه حتى يعبروا عن انفسهم و يمكن ان يطرح بعض الاسئله مثل كيفية مساعدنك او لماذا تشعر بالانزعاج او ماذا تريد وهذا الاسلوب يشير الى ان طفل سيشعر بانه انسان قوي قادر علي ان عبر عن احتياجاته
 
من طرق التعامل مع شخصية الطفل العنيد والمشاغب تعليم كيفية تقويه السلوك الجيد لدى الطفل العنيد ، الأطفال يحتاجون دائما الى تلقى الثناء و المدح عند قيامهم بتصرف جيد و ذلك يساعدهم على الشعور بالامان و الاتزان و يحقق في نفسهم السعاده لذلك يجب على الواالدين مكافاه طفل في كل مره يقوم بها بسلوك جيد سواء كان في المنزل او خارجه و في المقابل عند قيام الطفل العناد او بامر غير جيد يجب على والديه تاديبه و معاقبته
 
ايضا طريقة للتعامل مع الطفل العنيد هي احترام الطفل فيجب على الامهات والاباء تعلمّ كيفية  احترام الطفل العنيد والعصبي و التقدير لقراراته الخاصه و اختياراته وتقبلها و كيفية التعامل معه لان الطفل العنيد والعصبي غالبا ما يميل الى رفض السلطه المفروضه عليه و هذا يدفع الأطفال الى عدمّ الاستجابه في الكثير من الاحيان و العناد  لذلك يجب على الاهل ان يستمع الى اراء ابنائهم وان يفهمون ما يريدون و يتعاونون معهم وعدم تجاهل مشاعر الطفل و افكار طفل و زرع الثقه في نفوس الأطفال بدون  اجبارهم 
 
 من الطرقّ للتعامل مع الطفل العنيد والعصبي اعاده توجيه انتباه الطفل العنيد عند رؤيه الطفل يتوجه الى سلوك غير مرغوب فيه ، لذا يجب تشتيت  انتباه طفل عن ذلك السلوك بلعبه معينه او برنامج مفضل لذلك يجب على الأباء و الأمهات  ان يحتفظوا بمجموعه من المنتديات  التي يحبها أبنائهم لاستخدامها عند الحاجه مثل الاحتفاظ بكتب طفل و العاب الأطفال  او تحضير الوجبه التي يحبها الأطفال  مما يساعد على تخفيف انتباه  الأطفال وتجنب اي سلوك غير مرغوب فيه
 
تقسيم مهام الطفل ، يمكن ان يكون الطفل العنيد يرفض تنفيذ طلبات والديه نتيجه لعدم قدرته على اتمام الواجبات و المهام المراد منه تنفيذها وفي تلك المرحلة العمرية  يجب ان نقسم مهام الأطفال الى اجزاء اصغر حتى يتم اتمامها على عده مراحل و اخذ فترات استراحه قصيره واتباع هذا الاسلوب في التعامل مع الأطفال يمكن ان يقلل من عناد الطفل و يدفع الأطفال  لانهاء المهام بشكلاً افضل من محاوله انهاء المهام خلال جلسه واحده
 
تعلم كيفية  ان يشارك الطفل في العمل فقد تكونّ مشاركه الطفل في العمل بدلا من توجيه  له الاوامر وسيله ناجحه لتجنب العناد للطفل و يتحسس كثير من الأطفال من تلقي الاوامر من الاخرين خاصه اذا كانت بطريقه لا تعجبهم مثل محاوله اجبار الأطفال ورفع الصوت في التعامل معهم و يجعل الأطفال يميلون اكثر إلي العناد لذلك يجب على الاباء محاوله تغيير اسلوبهم في التعامل مع الطفل العنيد و مشاركه الطفل العنيد في العمل سيدفعه للقيام بما عليه فعله بدون الشعور بانه يتلقي اوامر و بدون العصبية والعناد 
 
كيفية التعامل مع الطفل العنيد تعلم كيفية خلق روتين في حياه الطفل العنيد فان وجود روتين يحسن من سلوك الطفل العنيد و ادائه الدراسي سيصبح بامكانه توقع كيف تسير الامور و الاحداث في اليوم بدون اضطراب مثل أنّ الطفل يحتاج يوميا من 10 الى 12 ساعه نوم و يؤثر ان هذه المده لا تقل عن ذلك سلبا على التعامل مع سلوك الطفل فيلجا الطفل العنيد الى التصرفات التخريبيه و العناد لذلك يفضل اتباع روتين معين في حياه الطفل بشكلً يومي
 
في كيفية التعامل مع الطفل العنيد يجب الصرامه في كيفية التعامل مع الطفل فيجب علي الامهات والاباء احيانا عند التعامل مع الطفل العنيد اللجوء الى اتباع اسلوب التحذير و الحزم في التعامل مع طفلهم العنيد فعند قيامه الطفل العنيد بتصرف خاطئ يجب على الاباء انذار الطفل حتى يتوقف عن ذلك و الا سيتعرض الى العقاب و نراعي التاكد من ان الطفل لا يعود عليه هذا الاسلوب في التعامل باثار سلبيه لان الهدف من اتباع هذا الاسلوب في التعامل هو تصحيح الموقف لا لالحاق الاضرار بالطفل العنيد
 
في كيفية التعامل مع الطفل العنيد يجب عدمّ التعامل مع العناد في الطفل على انه مشكله فيجب على الاباء عدمّ التعامل مع العناد في الاطفال على انها مشكله لان كثير من الاحيان يكون العناد مفيد للطفل في التعامل في حياته مثلا  يتوجه نحو البحث عن كيفية حل المشكله معينه كما يجعل الطفل العنيد ملتزم ب قناعاته الخاصه التي تجنبه بعض السلوكيات المنحرفه في المستقبل
 

وهناك عده نصائح اخرى في كيفية التعامل مع الطفل العنيد وهي

من اهم النصائح للتعامل مع الطفل العنيد والعصبي

هي تقويه العلاقه بين الطفل و الام و الاب لانه كلما كان حب الطفل العنيد لوالديه كبير تزداد استجابته لمطالبهم و لما يقولون ، ان نترك للطفل العنيد مساحه حتى يتذمر قليلا و يعبر عن رايه في موضوع معين لانه عندما يقدم الطفل العنيد على تنفييذ امر لا يريد فعله ذلك يعطيه فرصه للتنفيذ عن مشاعره الداخليه 
 
في كيفية التعامل مع الطفل العنيد يجب ان يكون للطفل العنيد قدوه يقتدي بها في حياته في كيفية التعامل  و غالبا تكوون هذه القدوه هم والديه لذلك يرجع الاطفال العناد  الى تقليد تصرفات الاباء و الامهات سواء كانت ايجابيه او سلبيه فهو يتبع نفس اسلوب التصرف  و طريقه النقاش و الحوار مع الاخرين  و التعامل واحترام من هم اكبر سنا و اصغر سنا
 
في كيفية التعامل مع الطفل العنيد يجب ان نراعي الفروق الفرديه بين الأطفال و الا يطلب الوالدين من الطفل العنيد امرا يعجز عن تنفييذ او يصعب عليه انجازه
 
كيفية التعامل مع الطفل العنيد يجب ثبات الوالدين على رايهم وعدمّ التساهل مع العناد فلا يصح ان يتشدد الوالدان في التعامل مره و يتساهلان مره اخرى في نفس الامر لان الطفل العنيد لا يتحمل التقلب في المعايير وتكون النتيجه هي رفض الطفل العنيد تنفييذ الامر 
 
كيفية التعامل مع الطفل العنيد يجب تجاهل سلوك التمرد و العصيان في لحظه غضب الطفل و عدم الاصرار على ان ينفذ الطفل  العنيد الامر الا بعد ان يهدأ لان بذلك يرفض الطفل 
 
كيفية التعامل مع الطفل العنيد يجب تعويد الاباء الاطفال على المساعده فيمكن مساعده الطفل على كسر العناد من خلال ان يكون له دور في المساعد ثم نشكره على ما يقوم به 
 

كيفية التعامل مع الطفل العنيد

يجب ان نستخدم اسلوب الخيارات في كيفية التعامل مع  العناد و الطفل  العنيد بدل من ان نقول له اذهب الى السرير من اجل النوم يمكن ان خيره بسؤال هل تريد شيئا او شيئا لتجنب العناد و للتعامل معه باسلوب صحيح 
 
 

للتواصـــل معنـــا

يسعدنا تواصلك معنا عن طريق وسائل التواصل الاجتماعية

مواضيـــع ذات صلـــة